الغاء التنسيق بين الواقع والتمني وطلاب الثانوية يطمحون فى التغيير
تنسيق الثانوية العامة

إنطلقت دعوات تنادي بضرورة إلغاء التنسيق هذا العام والإعتماد بشكل كامل على إختبارات القدرات فى الإلتحاق بكليات القطاع الطبي والهندسي، إلا أن أمين المجلس الأعلي للجامعات نفي إمكانية الغاء التنسيق هذا العام مؤكدا فى الوقت نفسه على إعتماد المجلس على التنسيق ذو المراحل الثلاث، منوها أن المرحلة الأولي ستبدأ بعد عيد الفطر المبارك بشكل كبير .

كانت دعوات من أولياء الأمور قد نادت بإلغاء التنسيق نظرا لعمليات الغش الواسعة وتسريب إمتحانات الثانوية العامة وكان أشهرها تسريب إمتحان التربية الدينية قبل بدء الإمتحان الخاص بها بنحو ساعة ونصف، مما إضطر وزارة التربية والتعليم لإلغاء الإمتحان وإعادته يوم التاسع والعشرين من يونيو .

تنسيق الثانوية العامة والذي يعد صداعا فى وجه أولياء الأمور نظرا لإنخفاض الأماكن المتاحة فى كليات الطب والهندسة مما يؤدي بدوره إلي إرتفاع التنسيق، ويزيد من حدة الامر إرتفاع مجاميع طلاب الثانوية العامة مما يزيد من حدة التنسيق ويصيب الطلاب وأولياء الأمور بالإحباط كون الطلاب حاصلين على مجاميع عالية وليس لديهم إمكانية للإلتحاق بكليات القمة مثل الطب والصيدلة والهندسة .

كان مجلس الوزراء قد ناقش فى إجتماعه ضرورة تشكيل لجنة تسعي لإيجاد بديلا للتنسيق فى ظل عمليات الغش التى تشهدها لجان الثانوية العامة ورغبة فى تغيير نظام الثانوية العامة ليواكب الانظمة العالمية بما يحقق تكافؤ فى الفرص وتحسين فى حال التعليم المصري .

فهل أنت مع الإبقاء على تنسيق الثانوية العامة أم مع إلغاء تنسيق الثانوية العامة؟ سيتم نشر تعليقات القراء فورا من أجل تبادل الأراء والوصول لأفضل الحلول حول تنسيق الثانوية العامة .

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.