ماذا قال صدام حسين قبل إعدامه بساعات؟.. صدمة للجميع !
الرئيس العراقي الراحل صدام حسين

الرئيس العراقي الراحل صدام حسين الذي تم اعدامه على أيدي الأمريكان، بمساعدة أيدي عربية خفية، بعد إعلان أمريكا عن وجود أسلحة نووية في العراق ومن اللازم السيطرة على هذا السلاح في الأراضي العراقية، مما جعل أمريكا تقوم بنشر قواتها في العراق واثارة الرعب والبلبة في قلوب العراقيين، لدس الكراهية في قلوبهم ضد رئيسهم صدام حسين .

لكن كل هذه الادعاءات الأمريكة كانت مجرد كذبة للاطاحة بالرئيس العراقي، كما تم القبض عليه ومحكامته هو وعدد من وزراء ورجال حكومته بتهم قضايا قديمة، لكن الرئيس العراقي كان واقفاً في المحمكة كالأسد لم تردعه الاتهمات أو تهزه التهم، وكان يدافع عن نفسه بقول كلام لا يجرأ أي زعيم عربي على قوله .

لحظة إعدام صدام

ثم تم اصدار حكم الاعدام بحق الرئيس صدام حسين، وتم تنفيذ الحكم في أول أيام عيد الأضحى المبارك بسكوت جميع زعماء العالم العربي، قبل تنفيذ الحكم قال صدام للضابط: اعطني المعطف الخاص بي، فاستغرب الظابط من طلبه وسأله لماذا، فرد عليه صدام : سيتم تنفيذ الحكم بحقي في ساعات الفجر والجو سيكون بارداً، ولا أريد أن يراني شعبي مرتجفاً فيظنون أني خائف من الموت .

ثم قال جملته الأخيرة والشهيرة لحكام العرب وهي : أنا ستعدمني أمريكا اليوم، أما أنتم فستعدمكم شعوبكم، وبالفعل صدق الرئيس الراحل في كلمته بالتزامن مع الأحداث الجارية في الوطن العربي اليوم.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. اين اللذين يقولون صدام حسين مات الان صدام حسين حي وليس ميت فهو ماجود بالسودان وعذرا للموقع يااااامريكا سوف يضهر لكم صدام ضهرت ابطال يقولون مات سنه 2006الان 2017فهو حي سوف يضهر ضهرت ابطال لكم التعليق

  2. لله يرحمك ياصقر ان مات على حق او علي باطل المهم مقتنع بما فعل ولاخر لحضه مات وهوا في شموخ معااني لم ارغب به يوما من الايام لاكن جسارت وشجاعت الرجال من ادب النفس انك تعترف بها. اانه رجل شجاع ربك يرحم من يورحم ويخفف عن من عصاه ان شاءلله .

  3. قديمة هذه المقولة التي قالها مجرم لبناني قبل إعدامه شنقاً وليس صدام حسين الذي لا يحتاج الى مثل هذه المقولة للبرهنة على رجولته وشجاعته وجسارته

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.