تفاصيل أول بيان رسمي من بريطانيا بشأن ريجيني ورسالة قوية لمصر وزملاء ريجيني في كامبريدج يشعلون الموقف
جوليو ريجيني

تطورت قضية الباحث الإيطالي جوليو ريجيني في الفترة الأخيرة بشكل كبير جدا، فالأمر أصبح لا يمس إيطاليا فقط وذلك بعد قيام زملاء الطالب ريجيني في جامعة كامبريدج بإشعال الموقف، والبدء في تجميع توقيعات للضغط على الحكومة البريطانية بالتدخل والضغط على مصر لإجراء تحقيق عادل بشأن مقتل زميلهم، الذي كان يقوم بإعداد رسالة دكتوراة سوف تيم مناقشتها في جامعة كا مبريدج نهاية هذا العام.

وفي هذا الإطار أصدرت الخارجية البريطانية أمس بياناً قالت فيه ” أن بريطانيا سبق وقد أثارت القضية مع الجانب المصري سواء في لندن أو القاهرة، وطالبته بشكل حازم بضرورة إجراء تحقيق شامل وعادل لكشف الجناة الحقيقيين في هذه القضية”

إلا أن بعض زملاء ريجيني الذين أدلوا بتصريحات لإذاعة بي بي سي البريطانية، وصفوا البيان بالضعف وهددوا بتصعيد الأمر للبرلمان البريطاني، ودشنوا حملة لتجميع 100 ألف توقيع من أجل ذلك، حيث ينص القانون البريطاني على أنه في حالة تجميع هذا العدد من التوقيعات بشأن قضية ما يتم تخصيص يوم كامل لها لمناقشتها في البرلمان البريطاني.

جدير بالذكر أن زملاء ريجيني تمكنوا حتى الآن من جمع 10 ألاف توقيع، لإجبار الحكومة على إصدار بيان وبالفعل نجحوا في ذلك إلا أن بيان الحكومة جاء غير مرضي لهم، لذلك فهم الآن يسعون للوصول للبرلمان.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.