على مسئولية بوابة الفجر الخارجية المصرية تعترف رسميا بحق السعودية في جزيرتي تيران وصنافير
السيسي وسلمان

أزمة جزيرتي تيران وصنافير المصريتان والمتواجدتان في البحر الأحمر، ظهرت للسطح مع زيارة الملك سلمان الأخيرة إلى مصر، والتي ما زالت لم تنتهي بعد حيث أشيع على مواقع التواصل الإجتماعي أن مصر تنازلت عن الجزيرتين لصالح المملكة العربية السعودية مقابل 2 مليار ونصف دولار ونسبة من الغاز المستخرج من تيران وصنافير.

وقد إشتعلت مواقع التواصل الإجتماعي نتيجة هذه الصفقة التي وصفها النشطاء بأنها بيع لأراضي مصرية، وهو أمر مرفوض تماماً، وقد علق السفير المصري السابق إبراهيم يسري على تلك الصفقة، واصفاً إياها بأنها صفقة جلبت للسعودية مليارات الدولارات ومكاسب أخرى رهيبة وذلك في تغريدة له على حسابه على تويتر.

1

هذا وقد فجرت صحيفة الفجر على موقعها الإلكتروني مفاجأة كبرى، عندما أعلنت على مسئوليتها أن مصادر أكدت لها ان الخارجية المصرية سوف تصدر لاحقاً بيان سوف تؤكد فيه أحقية السعودية بالوثائق والمستندات في جزيرتي تيران وصنافير.

2

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.