فضيحة مدوية.. “حديد عز” تكافئ الحكومة بخفض أسعار الغاز لها.. برفع سعر الطن لـ 395 جنيه مع بداية أبريل
أسعار الحديد و الأسمنت فى مصر
عاودت أسعار الحديد اشتعالها بالأسواق المصرية، بعد فترة من الهدوء النسبي، وقررت مصانع “حديد عز” رفع الأسعار مع بداية “ابريل، ضاربة بقرار تخفيض الحكومة أسعار الغاز المخصص لمصانع الحديد من 7دولارات للمليون وحدة حرارية إلى 4.5 دولار فقط للمليون وحدة حرارية عرض الحائط.
وقال “سمير نعمان” مدير قطاع التسويق بشركة “حديد عز”، بأنهم قرروا رفع سعر طن الحديد لشهر أبريل الجاري، بقيمة 395 جنيهًا في الطن، ليصل سعره إلى 5270 جنيهًا تسليم أرض المصنع، مقابل سعر طن الحديد في شهر مارس، والذى بلغ 4875 جنيهًا.
وأشار “نعمان”، بأن سعر الطن للمستهلك سيبلغ 5540 جنيهًا مقابل أسعار الشهر الماضي، والتي بلغت 5135 جنيهًا، مرجعاً الزيادة في السعر، لتواصل استمرار أزمة “الدولار”، مع الارتفاع القياسي لسعره وتخطيه حاجز الـ10 جنيهات بالسوق السوداء، وخاصةً أن المواد الخام يتم استيرادها من الخارج.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. على فكرة سعر الحديد التركى 300 $ للطن .. يعنى بسعر الدولار الجديد الرسمى .. طن الحديد لايذيد عن 3000 جنيه .هو مش فيه اسعار عالميه .. ولا علشان الحكومة تحمى صناعةالحديد توقف الاستيراد وتجار الحديد يحتكروا السوق و يغلوا الاسعار على مزاجهم و كله على قفى الشعب الغلبان .. وعلى فكرة نفس الشئ حاصل فى صناعة الاحذية .. كل الاحذيه ذادت على الاقل 50 جنيه للحذاء علشان الحكومه وقفت استيراد الاحذيه علشان مصانع الاحذيه ما تقفلش وبرضه اشرب يا مواطن
    هومش الشطارة انه يكون عندى صناعة .. المهم انتكون ضناعة تستطيع المنافسه وفى الاسواق العالميه .. مش بيتشطروا على المستهلك المصرى .. والحكومه تشجعهم وتحميهم قال .. دول عايزين يتربوا .. اعمل لهم اغراق فى السوق ببضائع مستوردة وخليهم يعرفوا حجمهم قد ايه بالضبط خليهم يخسروا علشان يتربوا .. صناعه لاتنافس عالميا = صفر ما نضحكش على نقسنا بقى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.