وزير الدفاع الأمريكي السابق يفجر مفاجأة خطيرة بشأن الإطاحة بمبارك
الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك

أعلن روبرت جيتس وزير الدفاع الأمريكي السابق، أن الرئيس الأمريكي أوباما تجاهل نصيحة فريق الأمن القومي الأمريكي، بالإبقاء على الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، ولكنه رفض وقرر الإطاحة به معللاً ذلك بأنه يريد أن يكون”على الجانب الصحيح من التاريخ”.

قالت شبكة فوكس نيوز الإخبارية الأمريكية عن إرث أوباما بعنوان”تهديدات متصاعدة، وجيش متضائل”، أشار جيتس أن أوباما قرر أن يتبع ثلاثة فقط من فريق الأمن القومي الأمريكي، بدلاً من الاستماع للأغلبية في الفريق من الخبراء، قائلاً : “إن فريق الأمن القومى بالكامل أوصى بالإجماع التعامل بشكل مختلف مع مبارك عما حدث بالفعل”.

وأضاف جيتس للصحيفة قائلاً أن أحد الثلاثة قال:” سيدي الرئيس علينا أن نكون على الجانب الصحيح من التاريخ”،ووافق على ذلك الرئيس الأمريكي دون النظر للخبراء والأخذ بمشوراتهم، وأثار ذلك التصريح جدلاً واسعاً في الشارع المصري.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.