مفاجأة من العيار الثقيل.. في واقعة مستشفى المطرية يرويها نائب البرلمان كشاهد عيان “فيديو”
مستشفى المطرية

قال اليوم  عاطف مخاليف عضو مجلس النواب عن دائرة المطرية، أنه حضر موقعة اعتداء أمناء الشرطة على الأطباء الموجودين في مستشفى المطرية، وقيام أمين الشرطة بوضع جزائه على رقبة الدكتور، وتم سحل الأطباء وضربهم بعنف من قبل أمناء الشرطة.

أكد مخاليف أثناء مداخله هاتفية مع الإعلامي تامر أمين على قناة الحياة الفضائية، بأنه حضر إلى المستشفي قبل الواقعة بحوالي ثلث ساعة لمساعدة أحد مواطني الدائرة، وعندما حضر إثنين من أمناء الشرطة على دراجة بخارية أحدهما ينزف ولكن الجرح سطحي، و لم يكن موجود أطباء في ذلك الحين في الاستقبال، ولكنه تم استدعائهم فحضر الطبيب ورفض تخيط الجرح لأنه بسيط ولكن تمت المشاجرة مع الأطباء لفظياً.

وقام أمين الشرطة بإخراج سلاحه وشد الأجزاء ولكن تدخل أمين الشرطة الموجود بالمستشفي لحراستها وأخبره بأن ذلك  يعرضه للمحاكمة، وبعدها بلحظات حضرت سيارة وبها 8 أمناء شرطة قاموا بسحل الأطباء،  وأضاف مخاليف قائلا ” داسو  على رقبة الدكتور بالجزمة” على حد قوله.

شاهد الفيديو ..

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. فعلا بلطجه ولاالداخليه تقدر تفتح فمها —والا هيطلعوا يضربوا الوزير فى مكتبة بالوزاره –خلاص ركبوا البلد الضعيفة المرتعشة والوزارة الغلبانة….بالضبط صياعة وبلطجة مرتضى منصور…… لهم الحق وجدعان عارفين يحطوا الجزمه على رقبة التخين …. هههههه وقال بنحارب الارهاب

  2. يا أخى لماذا لا تذكر الحقائق بأمانة كما رواها السيد النائب البرلمانى: فلقد سمعنا منه أن الأطباء والممرضين تجمعوا وتشاجروا مع الأمناء الإثنين مما دفع الأمين المصاب لاخراج مسدسه الحكومى إلى آخر الرواية بعد تكاسل الأطباء عن أداء مهام وظيفتهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.