أول حكم نهائى على حسنى مبارك ونجليه بالحبس 3 سنوات فى قضية القصور الرئاسية
مبارك ونجليه

فى القضية المشهورة إعلامياً بقضية القصور الرئاسية أصدرت محكمة النقض اليوم السبت 9 يناير حكماً نهائياً لا يجوز الطعن عليه على الرئيس السابق محمد حسنى مبارك ونجليه علاء وجمال بالحبس المشدد لمدة 3 سنوات وذلك لاستيلاءهم على 125 مليون جنيه من المخصصات المالية للقصور الرئاسية.

رفضت المحكمة كافة الطعون التى تقدم بها دفاع الرئيس السابق حسنى مبارك ونجليه علاء وجمال وتم تأييد الحكم الصادر فى شهر مايو الماضى ليصبح الحكم نهائياً ولا يجوز الطعن عليه بأى صورة من صورة التقاضى.

يذكر أن الرئيس محمد حسنى مبارك ونجليه علاء وجمال لن يتم تنفيذ حكم الحبس فيهم لأنهم قضوا عقوبة الحبس وذلك بأنه سوف يتم إضافة مدة الحبس الاحتياطى على ذمة القضايا التى حصل فيها الرئيس ونجليه على حكم البراءة.

ويذكر أيضاً بان الرئيس السابق ونجليه قد قاموا بسداد جزء من المبالغ المالية التى كانوا قد استولوا عليها وسوف يقوم المتهمون بسداد كامل المبلغ والغرامة وفى حالة عدم سداد باقى المبالغ سوف يتم حبسهم.

ويعتبر هذا الحكم جريمة مخلة بالشرف تمنع الرئيس السابق وأولاده من المشاركة فى الحياة السياسية وتجريد الرئيس السابق من كافة الرتب العسكرية والنياشين الحاصل عليها ولا يجوز اجراء جنازة عسكرية له عقب وفاته.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. أرق التحيات لمخرج مسرحيه القرن…مع الإعتذار للمشاهدين علي بابا نهب إقتصاد البلد ومعرفناش نرد أموال الشعب المنهوبه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.