الحقائق الكاملة وراء خبر داعشي يعدم أمه في سوريا ولماذا قام بذلك
صورة متداولة على تويتر للشاب الداعشي الذي أعدم أمه في الرقة في سوريا

سوريا – تحدثت صحف اليوم عن خبر داعشي يعدم أمه في الرقة في سوريا، وذلك بعد إتهامها بالردة، وقد تم بالفعل تنفيذ الإعدام أمام الجميع.

تداولت الصحف اليوم خبر عن داعشي يعدم أمه في سوريا، وقد تسائل الكثير من مستخدمي تويتر وشبكات التواصل الإجتماعي عن السبب الحقيقي وراء قيام هذا الشاب بهذه الجريمة، وهنا أشار نشطاء الى أنه إتهم أمه بالردة، وقد قام بإبلاغ قيادات التنظيم بما بهذا الإتهام.

أشارت الصحف الى أن الشاب الداعشي الذي أعدم أمه قد قام بنفسه بنتفيذ هذا الحكم أمام الجميع في الرقة في سوريا، يبلغ هذا الشاب من العمر عشرين سنة، ويقال أن أمه عمرها يصل الى الأربعين عام، وقد أشارت بعد التقارير الى أنها قد تكون أصغر من ذلك.

السبب الحقيقي وراء إعدام الداعشي أمه أمام الجميع

كشف نشطاء تويتر عن أن أم هذا الشاب كانت تطلب منه دائما ترك الرقة وسوريا، والذهاب بعيدا عن كل هذا الصراعات، ذلك لانها كانت تخاف عليه من أن يصل اليه قوات التحالف الدولي وتقتله، إلا أن الشاب قد إعتبر أن ما تطلبه من أمه يقع تحت حكم الردة ولذلك قامت بإعدامها.

حالة من الغضب على مواقع التواصل الإجتماعي تويتر بسبب خبر داعشي يعدم أمه، حيث تسائل الكثير منهم كيف هؤلاء الإرهابيين يدعوا الى الإسلام وهو أول ما ينفذوا أفعال ضد الإسلام، وقد قال أخرين أن لديهم أهداف أخرى غير نصرة الإسلام وهذا واضح من أفعالهم.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.