مستشار أوباما يهين وزير الخارجية.. وإبراهيم عيسى يصف اجتماع وزير الخارجية ووزير الري بالخرطوم بالفاشل (فيديو)
سد النهضة الأثيوبي

بعد تعثر مفاوضات سد النهضة الأثيوبي، وذلك بسبب التعنت  الأثيوبي من بعد توقيع مصر والسودان وأثيوبيا اتفاق المبادئ في مارس الماضي،  والذي اعتبره  خبراء بمثابة إعطاء شرعية لسد النهضة بعد أن غير مشروعاً قبل توقيع الاتفاق، بل إن الصحف المصرية احتفت بهذا الاتفاق  حين تم التوقيع عليه من مصر والسودان، واعتبرت أن السد لا يضر بمصر.

اليوم السابعوهذا هو السبب الذي جعل أثيوبيا تتعنت في المفاوضات،  بل وصل الأمر إلى أن أثيوبيا  تستهزأ بدولة في حجم مصر،  وتقول أن مصر لا تستطيع أن توجه ضربة عسكرية للسد، نظراً لخلافتها الداخلية ولأنها وافقت على كل شئ.

وبدلاً من أن تتخذ مصر موقفاً حاسماً من أثيوبيا بشأن السد، قام وزير الخارجية سامح شكري بإلقاء ميكروفون الجزيرة تحت الطاولة، الأمر الذي امتدحه البعض وأثار غضب آخرين من المؤيدين والمعارضين للجزيرة، حيث قال إبراهيم عيسى أن وزير الخارجية سامح شكري قام بإلقاء ميكروفون الجزيرة بدلاً من الاعتراف بفشل المفاوضات حول سد النهضة.

وأضاف أننا بعد كل لقاء نسمع كلام وصفه بالفارغ والهراء، وإهدار لقيمة مصر وكبريائها، وأننا نقوم بالتغطية على  فشلنا بإلقاء الميكروفون، ووصف في النهاية قناة الجزيرة بالصهيونية والعميلة وذلك على حد قوله.

أما مستشار الرئيس الأمريكي محمد الإبياري فوصف ما فعله شكري بالعمل الطفولي مضيفاً بأن هذا لا يجوز ولا يليق بوزير، وخاصةً في إذا كان ذلك في مؤتمر دولي.

محمد الإبياري
تويتة محمد الإبياري

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.