مدير أمريكي يهاجم الإسلام في السعودية ومطالب بطرده

تداول نشطاء تويتر منذ قليل خبر عن مدير في شركة فينيل الأمريكية يهاجم الإسلام من خلال حسابه الشخصي على موقع الفيس بوك، حيث قد بدء الأمر بقيام هذا الشخص بنشر رسالة يتحدث فيها عن الوضع الحالي في منطقة الشرق الأوسط وعن السبب الذي أدى الى وصول المنطقة الى ما هي عليه الآن.

تداول النشطاء صور من المنشور الذي كتبه هذا الرجل الأمريكي والتي يقول فيها أن الإسلام نفسه هو جزء كبير من المشكلة وأن المرض في العقيدة السلفية، وأن إستخدام السلاح هو الذي يحل كل هذه المشكلات، وقد قام أحد المغردين بنشر ترجمة كل المنشور للغة العربية حتى يعرف الجميع ما قاله هذا الرجل.
نص ترجمة رسالة أحد المديرين في شركة فينيل صورة من منشور الأمريكي
حالة كبيرة جدا من الغضب انتابت المغردون بعد أن إنتشر منشور هذا المدير في شركة فينيل والذي هاجم فيه الإسلام، حيث هناك ما طالب السلطات بضرورة متابعة المنشور أو طرد هذا الرجل خارج البلاد، وعلى الجانب الأخر هناك أخرين قالوا أنه ليس هناك جديد حيث هناك من يهاجم الإسلام بشكل يومي ولا يتم محاسبته وبالتالي لم يجد هذا الرجل حرج من كتابة هذه الكلمات.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.