فرجاني : البنك الدولي يصفع الحكومة المصرية فيما يشبه سحب الثقة من النظام
البنك-الدولي

تحاول الحكومة المصرية منذ شهور الحصول على قرض من البنك الدولي، وذلك لسد عجر الموازنة وقد حاولت الحكومة تنفيذ العديد من مطالب البنك الدولي، والتي كان أبرزها تقليص الدعم، ولكن بعد تلك التسريبات التي انتشرت عن مقدار المليارات التي حصل عليها السيسي وحكوماته من الخليج، والتي اعترفت بها الإمارات وإعترف بها الإعلام والحكومة نفسها بعد المؤتمر الاقتصادي في مصر.

ولكن وبرغم ذلك لا يوجد أي إصلاحات واضحة أو ظاهرة بل الوضع الاقتصادي في مصر يزداد سوءا، مما دفع البنك الدولي كما روى الأستاذ الدكتور نادر فرجاني أستاذ الاقتصاد بجامعة القاهرة أن البنك الدولي اشترط إعطاء القرض للنظام المصري، بأن يقوم هو بنفسه بتحديد المشاريع التي سوف يقوم بها النظام المصري بأموال القرض، بل والإشراف عليها بنفسه وعدم إدخال أموال القرض هذه لسد عجز الموازنة في مصر وذلك على حد قول فرجاني لأنها مليئة بمسارب النهب والسرقة.

وعلق البعض بأن ذلك يُعد سحب ثقة من السيسي وحكومته بعدم الثقة إعطاءهم أموال ليقوموا بالتصرف فيها بأنفسهم.

4

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.