إنتحار حاج في داخل الأراضي المقدسة شنقاً وذلك لسبب عجيب
إنتحار حاج في داخل الأراضي المقدسة شنقاً

قد يعتقد البعض أن قتل النفس حلال هرباً من المعاناة أو ضيق الحال، إلا ان قتل النفس يعتبر كبيرة وذلك بسبب إراقة الدماء بشكل غير متاح، فقتل النفس البشرية يعتبر كارثة وخاتمة مخزية، وذلك لما يترتب عليه من عقاب عند الله تعالى لقوله “وَلَا تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيمًا”.

>> عاجل|| بالتفاصيل .. كفاية “ثورة قريبة” والمساجد ستحاصر غدًا من الجيش
>> شفيق متحدياً النظام المصري يصرح “حقى هاخده تالت ومتلت” ويفجر مفاجأة خطيرة

ففي واقعة مؤلمة جداً قام احد الحجاج بالإنتحار شنقاً في الأراضي المقدسة في المملكة العربية السعودية، ظناً منه أنه اذا مات في مكة سيدخل الجنة بلا حساب، حيث قتل نفسه شنقاً بواسطة حبل داخل أحد حمامات مشعر منى، الأمر الذي شكل صدمة لمن شاهد هذا الموقف الصادم.

وخلال التحقيقات تبين أن أمنية هذا الحاج هو الموت بملابس الإحرام في مكة، في حين صرحت السلطات السعودية أن الحادث طبيعي ولا دوافع أو أى شبهات جنائية.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. فى أحد الغزوات ايام الرسول قلت أحدهم نفسه بسيفه ليصبح شهيدا فى المعركه فن فى عنه الرسول ولك فما بالك ببيت الله الحرام

  2. الله يرحمه ويسكنه جنات النعيم ويعطيه على نيته

    هذا الشىء يحصل من مئات السنين امنية الحجاج الاجانب هو الموت بمكة حتى يدخل الجنه بلا حساب على اعتقادهم الله يجعلهم من اهل الجنه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.