صحيفة تركية تنشر تفاصيل نقل مرسي خارج مصر وموقف السيسي ومحلب وصدقي من ذلك
مرسى وأردوغان

بعد الحكم الصادر بإعدام الرئيس السابق محمد مرسي، حدثت ردود فعل عالمية قوية وكانت في مجملها لفظية أو مكتوبة، عن طريق العديد من تصريحات أو بيانات الاستنكار، مما دفع وزارة العدل أمس إلى إصدار بيان وضحت فيه أن إعدام مرسي ليس حكما نهائيا، وأنه مجرد قرارا بتحويل أوراقه للمفتي لإبداء رأيه.

إلا أن أقوى رد فعل عملي على حكم إعدام مرسي كان من البرلمان الألماني، الذي أصدر بيانا رفض فيه رئيسه مقابلة السيسي خلال زيارته المرتقبة لألمانيا، وذلك وفقا لكلام رئيس البرلمان لانتهاكات حقوق الإنسان داخل مصر، والمتمثلة في قمع المعارضة وأحكام الإعدام، وقد ردت الخارجية المصرية على ذلك بإعلانها أنها تدرس إلغاء زيارة السيسي لألمانيا.

واليوم نشرت صحيفة تقويم التركية ذائعة الصيت تقريرا، أكدت من خلاله أن مرسي سوف يتم ترحيله إلى تركيا بناءا على وساطة سعودية قطرية، وأكدت الصحيفة أنه حدث اجتماع مصغر بين كلا من السيسي ومحلب وصبحي صدقي، أكد محلب من خلاله أن إرسال مرسي للخارج هو الحل في الأزمة السياسية التي تواجهها مصر منذ يونيو 2013 .

بينما رأى صبحي صدقي أن إعدام مرسي سوف يولد موجة كبيرة من الشغب، التي سوف تجر البلاد لمنعطف خطير .

1

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.